دير الزور.. جواز السفر السوري خلال مرحلة الانتداب الفرنسي

جواز السفر السوري خلال مرحلة الانتداب الفرنسي، و قد منح هذا الجواز في ديرالزور سنة في 1935، خلال عهد المفوض السامي داميان دو مارتيل، الجواز عائد للسيد كريكور يوسف كركو مناشي للذهاب إلى فلسطين رفقة زوجته اديل نوري و أولادهم: جورج و عبدالمسيح و جوزيف و مارين.
كان سبب الذهاب هو الحج إلى القدس و زيارة كنيسة القيامة، حيث كانوا يدحرجون المولود الجديد (الطفلة مارين، الظاهرة في الصورة و عمرها هنا 15 يوماً) على قبر السيد المسيح و من ثم يوضع وشم على الساعد برسم الصليب و التاريخ.
كما توضح الصور الجواز الآخر العائد للسيدة وردة، و هي والدة كريكور، حيث ذهبت معهم إلى القدس، و قد دون الجواز أنها من مواليد دير الزور، إلا أن ولادتها الصحيحة عام 1886 كانت في الموصل لأسرة من آل قطان، هاجرت من الموصل إلى ديرالزور.
المصدر: الأرشيف العائلي الخاص للدكتورة مها فرج الله مناشي.

شاهد أيضاً

أول كنيسة بدير الزور.. مدينة التسامح

كتب الأستاذ عبد العزيز الأحمد بك في صفحة “قارئ في التاريخ” التي يديرها في موقع …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *