الرئيسية / أعلام دير الزور / مهن وأعمال يدوية / مهنة الصياغة بدير الزور .. الأوائل

مهنة الصياغة بدير الزور .. الأوائل

(( من هم أوائل الصاغة في مدينة ديرالزور ))

 

 

 

مهنة الصياغة لها قواعدها ولها أسس لايستطيع أحدآ كائن من كان أن يغوص فيها ، هذه المهنة لها شيوخها ومبدعيها ، فهي تعتمد على الإبداع من خلال محاكاة الإبداع بالواقع الإجتماعي الممزوج بالتراث الذي يميز المنطقة وقواعدها الإجتماعية والتراثية ، ومن هنا جاءت هذه المهنة في ديرالزور لتتميز بالإبداع ، لأن ديرالزور تحوي نسيجآ إجتماعيآ تحكمه العادات والتقاليد ، أهالي ديرالزور يتميزون بإقتناء الحلي والمجوهرات منذ النشأة الأولى وهم الأوائل على مستوى سورية بإقتناء الحلي والمجوهرات ، إضافة الى تفرد هذه المدينة بأنواع من الحلي قل وجودها في مدن أخرى ، فأصبحت علامة فارقة تميزها عن باقي المدن ،
ومن هذه الحلي (( المقادير العادية والچفت ، الجردانة ، اللبة ، الحلق الديري المميز ، الكمر ، المصاحف ، المدد ، البلابل ، الباص ، النيشان ، السحاب ، السلس ، المعضد أو الدملج ، الخلاخيل ، وغيرها من الحلي ))..
إذآ فالمرأة الديرية عربية في نزعتها تتجه في زينتها الى التقاليد العربية القديمة المتوارثة لذلك فهي مولعة بالتحلي بمختلف صنوف الحلي ولوازمه ولواحقه منذ القديم
حتى أن أشعارهم لاتخلو من ذكر الحلي :-

(( ياأم الثويب الخاصة يامحز. مة بحياصة

والله إن ماإعطوني أهلچ. لضرب حالي برصاصة ))

والصياغة بنوعيها الفضة والذهب لها شيوخها وروادها الأوائل وسنعرض بعض أسماء مؤسسي مهنة الصياغة بديرالزور حسب الذكريات التي لم تغب عن ذكريات الديريين القدامى

& أوائل الصاغة وشيوخ الكار :-
—-/——————————
-حزقيل :- يهودي ديري وهو أول صائغ مارس المهنة بديرالزور وأعطى المهنة لصناع كانو في محله

– شاؤول :- يهودي ديري مارس مهنة صياغة الفضة والذهب

– عبدالله :- يهودي ديري مارس مهنة صياغة الفضة

– كرجي :- يهودي عمل في صياغة الذهب وكان إنه يملك محلآ لبيع الملبوسات في الشارع العام قبالة الجامع الحميدي .
– جورج بوغوص :- وكان من عماله وأصبحوا صاغة كل من كريم حنتي ومنصور قصار.

– يعقوب بوغوص
– عبد الكريم أصلو
– إلياس عمچة
– شفيق حنتي
– صبري أرسلان
– نجم البالنجي
– بشير البالنجي
– محمد البالنجي ( فضة )
– هرمز ( أبو إلياس ) صائغ فضة وكان محله جانب محل بشير البالنجي في الدير العتيق وليس بشارع النهر بين الجامعين جامع القرميد وجامع ملا علي بجانب بيت علي الكردوش وحسن الأحمد بيك .
وللذكر فإن عائلة البالنجي جاءت من الموصل وجدهم يلقب ( بالنجي ) وتعني بالعربية رباط الخيل أي صانع سروج الخيل وعندما إستقر بديرالزور عمل في صنعته الأصلية وصياغة الفضة ،
– يوسف عبد الكريم المصلاوي ( فضة )
– يعقوب عبدالكريم المصلاوي ( فضة )
– عباس العارف ( عباس الصايغ )
– وهناك بطرس ملكية الذي جاء لاحقآ من ماردين
– أورهان أرسلان
– سليمان داود المصلاوي
– جاسم الجعفر الموصلي
وللعلم فإن هناك فريد الحداوي من صائغي ديرالزور الذي يعتبر مرجعآ في تقييم الذهب وأوزانه وهو أعرف بالذهب من غيره من خلال فرز الليرة العثمانية ووزنها وأسمائها ( الرشادية ، رشادي غازي ، رشادي حميدي ، رشادي وحيدي ، والمخمس ، المدد ، النص مدد وأوزانها )..


المقال منقول من صفحة “تاريج دير الزور” في موقع فيسبوك 

شاهد أيضاً

الدَنَچ .. اسم له معنى لدى الديريين

الدَنَچ ..   في سلسلتنا التي أخذنا على عاتقنا نشر مانعرفه عنها وجدنا إحدى الآلات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *