سحر إسماعيل.. قيثارة ديرية

للمرأة الديرية بصمة في الأدب والفن الفراتي وتراث دير الزور زاخر بالنساء الأديبات والمربيات والطبيبات ولعلّ الفنّ أحد مجالات الإبداع التي دخلتها المرأة الديرية وأثبت جدارتها فيها.

في رحلة البحث عن درر الدير التقت “لبنى سلامة” بالمبدعة والمربية القديرة سحر اسماعيل أول امرأة عزفت العود في دير الزور هي المربية الفراتية “سحر إسماعيل”، وهي المعلمة المحترمة التي ربت أجيالاً كثيرة عن طريق الموسيقا، وتعتبر بعزفها وفنها علماً من أعلام دير الزور أنشأت أول فرقة للأطفال وكانت الأميز.

1- الهوية الشخصية

سحر ياسين إسماعيل من مواليد دير الزور 1964 

2- متى كانت البدايات وعلى يد من تتلمذت 

درست الموسيقا منذ الطفولة علماً بأني من عائلة موسيقية وهي عائلة “الأوسطوية” التي أفتخر بها وتفتخر بي.

3- ماذا أضافت الموسيقا لسحر اسماعيل الإنسانة

نمت المورثات عندي والموسيقا كانت بشخصيتي منذ الطفولة فكانت الجينات الموسيقية عندي قد خلقت فصقلت الموهبة من خلال دراستي في حلب، في المعاهد العليا على يد كبار الموسيقيين. منهم: نوري إسكندر ، شيخ … ، قدري دلّال، صفوان الفرا، نوال شفيق، مها الدهني، عاطف خياطة. 

4- من الفنانين من تخرجوا على يدي سحر اسماعيل .. حدثينا عنهم

كثير من الأجيال والفنانين تخرّجوا على يديّ، ولعل أكثر ما أفتخر به وأعتز، هم الأطفال وكل أجيال المعهد الموسيقي الذي أدرس فيه.    

5- الموسيقا .. بالنسبة لآل إسماعيل تكون بالفطرة.. فلمن من آل اسماعيل تدينين بالفضل لتعليمك على العزف وشغفك بالموسيقا أكثر من غيره 

توجهت إلى الموسيقا بتشجيع من آل إسماعيل وعلى رأسهم أخي الكبير وهو كفيف وعازف اسمه زياد إسماعيل وأستاذي رشيد إسماعيل وهو الأب الروحي، ويعتبر مدرساً للفنان الكبير محمود إسماعيل.

6- ما هي نشاطاتك الحالية

لدي فرقة أطفال في دير الزور، عددهم 45 طفلاً بينهم عازفون وفرقة “كورال”، قدمنا من خلال الفرقة عدة فقرات لصالح “جمعية المرأة” ومهرجان “المرأة الفراتية”.

7- هل عملت على تلحين أغانٍ فراتية أو عربية ؟

 

لدي أغانٍ للأطفال ولحن للفرات الخالد، كان إهداءً للمنتدى الأدبي وحصلت يومها على مرتبة “عضو شرف” في المنتدى، كما انتميت لجمعية المكفوفين ولحنت لهم نشيد “النور في الطرقات” للشاعر “محمد حدو”.

8 كلمة لدير الزور.. أرضاً وشعباً 

أعشق تراب الدير وأعتبر هواءها متنفساً لي ولكل أبناء المدينة التي مالبثت تلد الفنانين والمبدعين في مختلف مجالات الحياة 

حاورتها : لبنى سلامة 

شاهد أيضاً

المرحومة محسنة عياش .. الخير في نساء الدير

شبت وهي تعاني الشعور باليتم بعد وفاة والدها في سن مبكرة، لم تنعم بالشعور بالأمومة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *