أب يترك طفليه في المشفى الوطني بدير الزور ويغادر

أثارت حادثة لم تعد مستغربة في سوريا، أمس الثلاثاء، موجة من النعاطف والغضب، مع طفلين تركهما والدهما في المشفى الوطني بمدينة دير الزور.

وقالت صفحة “آزورا الفرات” في موقع فيس بوك إن “أحد المواطنين راجع المشفى الوطني بدير الزور ليل أمس ومعه ولديه الطفلين أحدهما أبكم وعمره سنة وتصف ، وشقيقته البالغة من العمر ستة أشهر”.

وأضافت أن “والدهما أودعهما في المشفى ثم اختفى ، وكان من إدارة المشفى الإبلاغ عن الحادثة بعد اكتشاف غياب والديهما حيث تم التعامل معهما بتأمين مايلزم من حليب وفوط وتم تنظيم ضبط أصولي في الحادثة”.

وعبر متابعون من أبناء محافظة دير الزور عن غضبهم وتعاطفهم مع الطفلين، وما آل إليه الوضع في محافظة دير الزور، من سوء للحالة الاقتصادية، التي دفعت الأب للتخلي عن طفليه، ورصد موقع “هنا دير الزور” بعض تعليقات المواطنين على الحادثة:

  • لاحول ولا قوة إلا بالله..وصلنا لمرحلة الأهل يرمو أطفالهم من الجوع والفقر

 

  • ليش تمويه صورة الطفلين.. الأنسب تظهر الصور واضحة عسى ولعل حدا يتعرف عليهم
    كلو يرمي اولادو حسبي الله ونعم الوكيل لاتخلفون
    يالطيف شو عم يصير العالم بحسرة ضنا حسبي الله ونعم الوكيل
    لاحول ولا قوة الا بالله العلي العظيم شو نوع قلب هل الام الي استغنت عنهم لو شو ماكانت الظروف
    لسى راح نشوف اكثر من هيك بفضل تشجيع الفاسدين والمجرمين

 

شاهد أيضاً

ريف دمشق.. كلاب ضالة تنهش جسد طفل مهجّر من دير الزور حتى الموت

فُجِعت إحدى العوائل المنحدرة من محافظة دير الزور والمقيمة في منطقة المليحة بريف دمشق عصر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *