مقتل أحد أبناء دير الزور في مدينة الباب (آل الشيخ عطية)

لقي ابن دير الزور عبد الرحمن قصي الشيخ عطية مصرعه نتيجة إصابته بطلق ناري طائش خلال مشاجرة تحولت إلى اشتباكات بالأسلحة بين شائقي دراجات نارية وسط مدينة الباب بريف حلب.
 
وقالت مصادر لموقع هنا دير الزور إن مشاجرة وقعت بين سائقي دراجات نارية في “السنتر” وسط مدينة الباب بريف حلب، تحولت إى اشتباك أطلق فيه المتشاجران النار من أسلحة فردية لتستقر رصاصة في جسد المرحوم “عبد الرحمن قصي الشيخ عطية” ليفارق الحياة على إثرها.
 
وأضافت المصادر أن المرحوم عبد الرحمن متزوج ولديه أطفال، وأن السلطات لم تتحدث نهائياً عن حادثة مقتله بل قامت بمنع اصطفاف الدراجات النارية في منطقة السنتر والكراجات داخل المدينة.
يشار إلى أن “رابطة مهجري أبناء المنطقة الشرقية” في مدينة الباب أقامت عزاءه في مقرها بمدينة الباب، وكان ابنه الذي لم يتجاوز الخمس سنوات حاضراً في العزاء.

شاهد أيضاً

(الحاج بدران).. نعوة وفاة أحد أبناء دير الزور

(( يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *